التخطي إلى المحتوى
ثواب التبرع بالدم
التبرع بالدم

التبرع بالدم هي عملية نقل الدم من شخص سليم معاف بكامل إرادته وبموافقته إلى شخص آخر غير سليم، أو إلى بنك الدم، وبنك الدم يقوم بدوره في نقل إعطاء الدم إلى أي شخص يحتاج إليه، وتتم عملية التبرع بالدم من خلال سحب حوالى لتر من دم الشخص المتبرع في كيس للدم، ويتم حفظ هذا الكيس بمعرفة بنك الدم لحين الحاجة إليه.

وقبل عملية التبرع بالدم يقوم الطبيب بإجراء التحاليل والفحوصات اللازمة على المتبرع للتأكد من سلامته وخلوه من الأمراض المعدية أو الأمراض التي تؤثر على صحة المتبرع نفسه مثل الأنيميا وفقر الدم، أو التهاب الكبد الوبائي أو الإصابة بفيروس سي، أو الزهري، أو الإيدز، كما يقوم الطبيب بمعرفة فصيلة دم المتبرع، وفى هذا التقرير ننشر فوائد وشروط التبرع بالدم، وكذلك ثواب التبرع بالدم.

الفوائد الطبية للتبرع بالدم

يعود على الشخص المتبرع بالدم العديد من الفوائد الصحية والطبية منها:

  • أن المتبرع بالدم يتأكد من سلامته صحياً وعدم إصابته بالأمراض الخطيرة مثل الإيدز وفيروس سي، والتهاب الكبد الوبائي.
  • التبرع بالدم يساعد على تنشيط خلايا الجسم ويعمل على تنشيط خلايا النخاع العظمي وتحفيزه، وتعمل على تجديد الدم لتعويض الكمية التي تم التبرع بها.
  • التبرع بالدم يقلل الإصابة بالأمراض الخطيرة منها السرطان بكافة أنواعه، وأمراض القلب والشرايين، والتبرع بالدم يقلل من ارتفاع نسبة الكوليسترول في الدم.

حكم التبرع بالدم فى الدين

اتفق العلماء على أن الدم حرام، نجس، لا يؤكل، ولا ينتفع به حيث قال تعالى في سورة البقرة، الأية 173:

إِنَّمَا حَرَّمَ عَلَيْكُمُ الْمَيْتَةَ وَالدَّمَ وَلَحْمَ الْخِنْزِيرِ

كما قال تعالى في سورة المائدة؛ الآية 3:

حُرِّمَتْ عَلَيْكُمُ الْمَيْتَةُ وَالدَّمُ

ولكن في حالة الضرورة القصوى، كأن يحتاج المريض إلى الدم لإنقاذ حياته، أو لعلاجه من مرض خطير؛ فإنه يجوز له الانتفاع بالدم لقوله تعالى في سورة الأنعام، الآية 119:

وَقَدْ فَصَّلَ لَكُمْ مَا حَرَّمَ عَلَيْكُمْ إِلَّا مَا اضْطُرِرْتُمْ إِلَيْهِ

وبناء على ما تقدم فأنه يجوز التبرع بالدم إذا كان هذا الدم لا يلحق الضرر بالإنسان المتبرع، ولا حرج فى طلب التبرع بالدم من مسلم أو غيره المسلم من أجل إنقاذ حياة المضطرين.

ثواب التبرع بالدم

يعتبر التبرع بالدم من أعظم الصدقات التي يقدمها المتبرع بالدم في حالة احتياج المريض لها لإجراء جراحة أو تعويضه عن نزف الدم، ويعد التبرع بالدم بمثابة إنقاذ لحياة، وأجر التبرع بالدم عظيم عند الله لقوله تعالي في سورة المائدة، الآية 32:

“أَنَّهُ مَن قَتَلَ نَفْسًا بِغَيْرِ نَفْسٍ أَوْ فَسَادٍ فِي الأَرْضِ فَكَأَنَّمَا قَتَلَ النَّاسَ جَمِيعًا وَمَنْ أَحْيَاهَا فَكَأَنَّمَا أَحْيَا النَّاسَ جَمِيعًا”

شروط التبرع بالدم

التبرع بالدم لابد أن يكون من الشخص السليم صحياً وبدنياً، ولا يجوز قبول الدم من أي إنسان وبشكل عشوائي، ولكن هناك شروط للتبرع بالدم منها:

  1. أن يكون وزن المتبرع بالدم لا يقل عن 60 كيلو جرام.
  2. أن يكون المتبرع بالدم شخص كبير وليس طفلاً، والتبرع بالدم له سن قانونية تختلف من دولة لأخري.
  3. أن يكون المتبرع بالدم سليم وخال من الأمراض وخاصة الأمراض الوبائية والفيروسية.
  4. أن لا يكون المتبرع بالدم يتناول أدوية قبل التبرع بالدم.
  5. أن لا يكون المتبرع بالدم مصاب بالأنيميا أو فقر الدم؛ لأن التبرع بالدم في هذه الحالة يعرض حياته للخطر.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *