التخطي إلى المحتوى
ما هي عاصمة إسرائيل
فلسطين المحتلة

إسرائيل أو الأراضي الفلسطينية المحتلة هي دولة جديدة نشأت في منطقة الشرق الأوسط عام 1948 بعد احتلال مجموعات من اليهود أعضاء الحركة الصهيونية العالمية للأراضي الفلسطينية العربية بمساعدة دولة الاستعمار في تلك المنطقة بريطانيا العظمى.

وتحاول إسرائيل ومنذ تأسيسها ان تنتزع اعتراف دولي بها وبأن تكون عاصمتها القدس الشريف لكن حتى الأن لم تعترف إلا دول قليلة العدد منها الولايات المتحدة الأمريكية بان القدس عاصمة إسرائيل، ولكن الإجابة الحقيقية على ما هي عاصمة إسرائيل هو أن مدينة تل أبيب هي العاصمة السياسية الرسمية حتى الآن للدولة العبرية.

تل أبيب
عاصمة إسرائيل

ما هي عاصمة تل أبيب

تل أبيب أو تأثيل هو أسمها العبري ومعناه تل الربيع ويعتقد أن الاسم تم استلهامه من كتاب الأرض القديمة الجديدة تأليف تيودور هيرتزل مؤسس الحركة الصهيونية العالمية.

يعتقد ان تل أبيب تأسست على يد يافث بن النبي نوح وأنها حملت أسمه لبعض الوقت، لكن المدينة الجديدة نشأت عام 1905 على حدود مدينة يافا القديمة التي كان سكانها من العرب وتم ضم المدينتين تحت إدارة موحدة عقب تأسيس دولة إسرائيل عام 1948.

تصنف تل أبيب ألان كعاصمة إسرائيل الثقافية والاقتصادية وتضم بورصة تل أبيب وعدد كبير من شركات التكنولوجيا وريادة الأعمال المعروفة على مستوى العالم.وتعتبر المدينة الاقتصادية الثانية في منطقة الشرق الأوسط وصنفت من مجلة فورين بوليسي المدينة رقم 15 في تصنيف المدن العالمية الخمسين.

تعتبر تل  أبيب من الوجهات السياحية المصنفة على مستوى العالم وهى تحتل المركز الثاني في جودة الشواطئ بالشرق الأوسط وضمن أفضل الوجهات العالمية للتنزه.

يبلغ تعداد السكان في تل أبيب 367 ألف نسمة وو 96% من السكان من اليهود بينما 3% من العرب المسلمين و 0.9% من العرب المسيحيين، وهناك في تل أبيب نحو خمسون ألف من العمال الأجانب غير المسجلين.

يرمز إلى تل أبيب بإنها العاصمة العلمانية لدولة إسرائيل لما يوجد بها من اختلافات في التقاليد والعادات المتبعة بين سكانها وفي نمط الحياه بها عن بقية مدن دولة إسرائيل التي أمام يغلب عليها الطابع العربي المحافظ أو الطابع اليهودي المتشدد .

رغم اعتبار تل أبيب هي العاصمة الرئيسية لإسرائيل منذ تأسيسيها لكن مؤخرا تم نقل مقر الحكومة والبرلمان والأحزاب السياسية في البلاد إلى مدينة القدس رغبة من إسرائيل في الاعتراف بالمدينة المقدسة كعاصمة لها وهو ما قوبل برفض من الأمم المتحدة ومن دول الاتحاد الأوربي والدول العربية والإسلامية بطبيعة الحال.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *