التخطي إلى المحتوى
ما هي عاصمة السويد
ما هي عاصمة السويد

تقع دولة السويد في الجهة الشرقية من قارة أوروبا، وهي دولة من الدول الاسكندنافية، ومجموعة الدول الاسكندنافية هي الدول التي تجتمع على عناصر موحدة، وهي الثقافة والحضارة والتاريخ، وهذه المجموعة تضم دول السويد والنرويج والدنمارك، وتحتل السويد الترتيب الثالث بين دول الاتحاد الأوروبي من حيث المساحة وعدد السكان، حيث تبلغ مساحتها حوالي 455,300 كيلو متر مربع، ويبلغ عدد سكانها ما يتخطى 9.4مليون نسمة يقطن منهم حوالي %22 في العاصمة، ولما لها من أهمية يجب علينا أولا أن نعرف ما هي عاصمة السويد.

ما هي عاصمة السويد

تعتبر مدينة ستوكهولم هي العاصمة المركزية لدولة السويد، وهي تابعة لمقاطعة ستوكهولم، حيث تنقسم السويد إلى 21مقاطعة إدارية، وتحتل العاصمة المركز الأول في السويد من حيث عدد السكان، وتعد هذه المدينة من أشهر المدن في المنطقة الاسكندنافية وأهمها خاصة وفي أوروبا عامة؛ وذلك لما بها مقرات سياسية وقيادية هامة، مثل المقر الرئيسي للحكومة ومقر البرلمان، وتعتبر مدينة ستوكهولم هي المركز الرئيسي الاقتصادي والمالي والسياسي لدولة السويد، وتزخر ستوكهولم بالعديد من المعالم السياحية والمناظر الطبيعية الجذابة مما يجعلها مقر جذب سياحي للكثيرين علي مستوي العالم.

المعالم السياحية في مدينة ستوكهولم

تضم العاصمة ستوكهولم الكثير من الجزر التي تقع مباشرة علي بحر البلطيق، كما تضم العديد من المعالم السياحية المميزة الترفيهية والتاريخية، مما يجعلها المقصد الرئيسي للسياحة في دولة السويد ومن أهم هذه المعالم

المتحف السويدي للتاريخ الطبيعي

المعالم السياحية في ستوكهولم
المتحف السويدي للتاريخ الطبيعي

 

تأسس هذا المتحف عام 1819، ويعتبر أحد أهم متاحف التاريخ الطبيعي في السويد، ويضم مجموعة من الهياكل العظمية لبعض الحيوانات المنقرضة، كما يوجد به قبة سماوية تعتبر الأكبر في السويد.

متحف فاسا

المعالم السياحية في ستوكهولم
متحف فاسا

 

انفرد المتحف بعرض سفينة فاسا والتي يرجع أصلها للقرن السابع عشر، وقد عرضها بهيئتها الأصلية دون مسها تماما.

ساحة سيرجلس تورج

المعالم السياحية في ستوكهولم
ساحة سيرجلس تورج

 

سميت هذه الساحة نسبة إلى النحات السويدي سيرجلس تورج، وتعتبر أحد أهم المعالم السياحية في ستوكهولم، حيث تعتبر المكان الذي يجمع السياح والمحليين.

القصر الملكي

المعالم السياحية في ستوكهولم
القصر الملكي

 

يعتبر القصر الملكي أحد أكبر القصور الموجودة في أوروبا، ويرجع عهد بناؤه إلى القرن 18، ويضم هذا القصر أكثر من 600غرفة.

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *