التخطي إلى المحتوى
محمية وادي الريان الطبيعية بالفيوم
محمية وادي الريان

تكثر في مصر المحميات الطبيعية التي تتميز بالطبيعة البكر التي لم يمسها أو يغير من معالمها الإنسان، ومن هذه المحميات محمية وادي الريان، هذا المكان الساحر الواقع جنوب غرب محافظة الفيوم، ويشغل وادي الريان المنطقة التي تضم البحيرة العليا، والبحيرة السفلي، إلى جانب منطقة الشلالات الساحرة والتي يربط بين البحيرتين، وكذلك منطقة عيون الريان، وجبل الريان، وجبل المدورة، ليشكلوا معا لوحة من الجمال الطبيعي البكر الذي تغلب عليه الطبيعة الصحراوية بكثبانه الرملية وعيونه الطبيعية ونباتاته وحيواناته التي لها طابع مميز.

محمية وادي الحيتان
محمية وادي الحيتان

محمية وادي الريان واحدة من أهم المحميات الطبيعية

بالرغم من تشابه محمية وادي الريان مع بعض المحميات المصرية في جمالها الطبيعي البكر مثل محمية رأس محمد ومحمية سانت كاترين وجبل علبة، إلا أن محمية وادي الريان لها طابع خاص نظرا لما تمتلكه من أهمية علمية وجيولوجية كبيرة، فوجود وادي الحيتان وما يحتويه من حفريات يرجع تاريخها إلى ملايين السنين ويعتبر من أهم مناطق البحث الجيولوجي والحفري في العالم، أعطي لوادي الريان أهمية عالمية خاصة جدا.

وبالنظر للحياة البرية في وادي الريان نجد انه يحتوي على 15 نوع من الحيوانات البرية، أهمها الغزلان البيضاء، والغزال المصري، والذئاب، وثعلب الفنك، وثعلب الرمال، إلى جانب احتوائه على أنواع متعددة ونادرة من الصقور.

محمية وادي الريان
محمية وادي الريان

لماذا سمي وادي الريان بهذا الاسم

يرجع تسمية وادي الريان بهذا الاسم ملك كان يعيش في المنطقة مع جيشه يدعى “الريان بن الوليد” عاش هذا الملك على العيون المنتشرة في وادي الريان يشرب منها هو وجيشه حتى أطلق البدو عيها اسم وادي الريان، والغريب أن اسم وادي الريان يتكون من كلمتين لا يمتان للواقع بِصِلة، فمنطقة وادي الريان هي منخفض وليس وادي، وكذلك كلمة الريان تطلق على المكان المشبع بالماء، بينما منطقة وادي الريان صحراوية قليلة المياه.

وادي الحيتان
وادي الحيتان

مكونات وادي الريان

البحيرات العليا: وتشغل مساحتها 65 كيلو متر مربع من مساحة وادي الريان الكلية، وترتفع عن البحيرات السفلي بحوالي 20 متر، ويبلغ اقصى عمق بها 22 متر.

البحيرات السفلى: وتصل مساحتها إلى 100 كيلو متر مربع، ويبلغ أقصى عمق بها إلى 34 متر.

منطقة الشلالات : وتمثل المنطقة الواصلة بين البحيرتين.

منطقة جبل المندورة: وهي منطقة عبارة عن هضبة عالية على شكل دائرة، ويمتاز بمنظره الخلاب.

منطقة وادي الحيتان: منطقة غنية بالكنوز الجيولوجية والحفريات

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *