التخطي إلى المحتوى
معبد الكرنك بالأقصر .. الأقدم والأكبر في مصر
معبد الكرنك

يقع معبد الكرنك في محافظة الأقصر في جنوب مصر، ويعد من المعابد ذات الأهمية التاريخية الكبيرة في تاريخ العالم القديم، فيعتبر علماء التاريخ المصري القديم معبد الكرنك كشاهد على العصر، ومجمع معابد يعبر عن عدد من العصور المختلفة التي مرت على مصر منذ العهد الفرعوني مرورا بالبطلمي والروماني، حيث شيدت كل حضارة من تلك جزء من المعبد وأضافت إليه بسبب الاعتقاد الكبير في الإله المصري القديم أمون رع، حيث شيد المعبد قبل 4 ألاف سنة من قبل الملك سنوسرت الأول أحد حكام الأسرة الـ11 في مصر الفرعونية.

طريق الكباش - معبد الكرنك
طريق الكباش – معبد الكرنك

معبد الكرنك

يقع معبد الكرنك في غرب الأقصر وعلى بعد 3 كيلو مترات فقط من معبد الأقصر وهو المعبد الرئيسي للإله أمون، ويحاط المعبد بسور من الطين اللبن على هيئة مستطيل طوله 550 متر وعرضه 480 متر وسمكه 12 متر وارتفاعه 20 متر ويضم السور 8 بوابات ومساحة منطقة أثار المعبد نحو 60 فدان.

 معبد الكرنك
معبد الكرنك

أهم أثار معبد الكرنك

  • يضم معبد الكرنك صفين من التماثيل على جانبي الطريق برأس كبش وجسم أسد ويعرف بطريق الكباش، ويبلغ طول الطريق 52 متر وعرضه 13متر.
  • يوجد في معبد الكرنك مبني عظيم الشكل وكبير الحجم يسمى بالصرح الأول لأنه أول مبني شيد داخل المعبد قبل 4 ألاف عام ويقع في مقدمة المعبد من جهة الغرب ويبلغ طول الصرح 113 متر وعرضه 40 متر وسمكه 15 متر وهو بناء ضخم ذو برجين بقاعدة مستطيلة وبينهما مدخل جرانيت وله باب خشبي مغلف بمعدن ثمين.
  • يرى علماء الآثار المصرية القديمة أن الصرح الأول وبرجيه المتقابلين يرمزان إلى جبلين تشرق من بينهما الشمس وهو ما يرمز لدى المصري القديم إلى بداية خلق الكون وإشراق الشمس عليه لتدب فيه الحياة.
  • أمام الصرح الأول يوجد تمثالين كبيرين للملك رمسيس الثاني وفي الداخل يوجد سلم داخلي يصل إلى أعلى.
  • يوجد أيضا في معبد الكرنك نص تركته الحملة الفرنسية على مصر بقيادة نابليون بونابرت يوضح مسارات خطوط الطول والعرض للمعابد الرئيسية في كامل مصر، إلى جانب نقش لعلماء إيطاليين منذ عام 1840 لإثبات انحراف البوصلة المغناطيسية.
  • زيارة معبد الكرنك من التجارب الممتعة حيث تتعرف فيها على تاريخ 3 حقب مرت على مصر القديمة بين الفرعونية والبطلمية والرومانية وكل منها أضافت لصرح معبد الكرنك الكثير ولكن بنفس الطراز والنمط الفرعوني للمعمار.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *